ابن «سبها» اللاعب بدر بشير: مستمر في مسيرتي الاحترافية التي بدأتها مع أهلي طرابلس

اللاعب بدر حسن بشير ابن مدينة سبها

خاص | صدى ليبيا | سبها – عبد الجليل بن سلمة

استطاع لاعب مدينة سبها المتميز، والحاصل على لقب أفضل لاعب في الدوري السعودي، بدر حسن بشير، النجاح في أول موسم بالعودة بالفريق لدوري الأضواء في المملكة للمحترفين، والذي يُعتبر من أفضل وأقوى الدوريات العربية، مؤكدًا أنه سيستمر في مسيرته الاحترافية التي بدأها مع أهلي طرابلس.

وفي هذا الشأن، التقى «صدى ليبيا» اللاعب للتعرف على المزيد من المعلومات عن حياة اللاعب، والذي قال إنه يُدعى «بدر حسن بشير مواليد 1987، وأكثر البطولات التي حصلت عليها هي بطولات الخماسيات، أكثر من الملاعب الكبيرة، لدي بطولة شمال إفريقيا، والبطولة العربية، والبطولة الإفريقية، وفي بطولات الخماسيات لعبت سبع سنوات، خمس سنوات مع المنتخب، وسنتين مع نادي الاتحاد».

وأضاف حسن: «البداية كنت لاعب مغرم بكرة القدم؛ حتى أصبحت أهرب من المدرسة ومن الأهل للعب الكرة؛ فطموحي كان أن أكون لاعب منتخب مشرف بمنطقة الجنوبية، وأهلي وبفضل الله تحقق حلمي، بعدها انتقلت لنادي الجزيرة؛ فكان نادي الجزيرة بداية مسيرتي الرسمية في الأندية، وكنت أبلغ من العمر 14 عامًا».

وتابع، مساء أمس الإثنين: «ثم انتقلت إلى منتخب الخماسيات في عام 2008 إلى عام 2013، ثم إلى نادي الاتحاد الليبي الخماسيات لمدة سنتين، ومن ثم إلى نادي أبي الأشهر لعبت له موسم واحد، ثم إلى الأهلي طرابلس موسمين، ومن هنا بدأت في المسيرة الاحترافية التي بإذن الله سأستمر فيها».

وأردف: «لعبت حوالى 15 مباراة دولية، ولدي عروض درجة أولى؛ ولكن طموحي أن ألعب في دوري المحترفين»، مشيرًا إلى أنه لعب في «أبي الأشهر» في موسم واحد لعام 2017، أما عام 2018 – 2019 مع الأهلي طرابلس، فكان أبرز مشاركاتي مع كأس السوبر لأهلي طرابلس، وصولاً إلى ربع النهائي للبطولة الإفريقية بدون الدوري، فكانت لدي بطولتين في الدوري الليبي.

ومضى اللاعب يقول: «تحصلت على أفضل لاعب في كأس ليبيا، بالإضافة إلى دورين في نادي الاتحاد، وفي الجزيرة كنت أحمل رقم 10، ورقم ثلاثة، والرقم 24، فكانت من أفضل الأرقام التي لعبت بها»، موجهًا الشكر لكل من سانده في هذه المرحلة من «رياضيين، ومدربين، وأهلي بمدينة سبها بصفة خاصة، والجنوب بصفة عامة».