أمريكا تتوعد من يخرق حظر السلاح على طهران

مايك بومبيو

صدى ليبيا | وكالات

ذكر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أن أي عملية بيع أسلحة لإيران ستؤدي الى عقوبات.

يأتي ذلك بعد تأكيد طهران أنّ حظر شراء وبيع الأسلحة التقليدية الذي تفرضه عليها الأمم المتحدة رُفِع «تلقائيا».

تعرف على سبب مطالبة نائب إيراني بإعدام الرئيس روحاني

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو اليوم الأحد في بيان «إن الولايات المتحدة مستعدة لاستخدام سلطاتها الوطنية لفرض عقوبات على أي فرد أو كيان يساهم في شكل ملموس في إمداد وبيع ونقل أسلحة تقليدية الى إيران».

ظريف يطالب بضرورة الإفراج عن الأموال الإيرانية المجمدة لدى اليابان

وأضاف «على كل الدول التي ترغب في السلام والاستقرار في الشرق الاوسط وتدعم مكافحة الإرهاب أن تمتنع عن المشاركة في الاتجار بالأسلحة مع إيران».

وسط اعتراضات إيرانية .. تعيين أول دبلوماسية من دولة الاحتلال نائبا للجنة القانونية بالأمم المتحدة

 وتابع بومبيو «خلال الأعوام العشرة الأخيرة، امتنعت الدول عن بيع إيران أسلحة بموجب قرارات أممية مختلفة. إن أي بلد لا يلتزم هذا المنع يختار بوضوح تأجيج النزاعات والتوترات بدل تعزيز السلام والأمن».

«تمتلك مئات الرؤوس النووية».. إيران: دولة الاحتلال تشكل أكبر تهديد للسلم والأمن الدوليين

وكان من المقرر انتهاء صلاحية قرار الحظر المفروض على بيع الأسلحة التقليدية لإيران تدريجيا اعتبارا من اليوم 18 أكتوبربموجب أحكام قرار الأمم المتحدة الذي أكد الاتفاق النووي لعام 2015 بين طهران والقوى العالمية.

إيران تهاجم السعودية بعد إعلانها تفكيك خلية إرهابية تدربت في مواقع الحرس الثوري

وأشادت طهران، التي يمكنها الآن شراء أسلحة من روسيا والصين وأماكن أخرى، بانتهاء صلاحية القرار باعتباره انتصارا دبلوماسيا على عدوها اللدود الولايات المتحدة، والتي حاولت الحفاظ على تجميد غير محدود لمبيعات الأسلحة.

بلومبرج: إدارة ترامب تدرس فرض عقوبات جديدة على القطاع المالي الإيراني

وسحب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الولايات المتحدة من الاتفاق النووي في عام 2018 وبدأ من – جانب واحد- إعادة فرض العقوبات على إيران.