المرشد الإيراني: الشعوب المسلمة لن تتحمل ذل التطبيع مع الكيان الصهيوني

علي خامنئي

صدى ليبيا | وكالات

غرد المرشد الإيراني الوم علي  خامنئي على صفحته الرسمية «تويتر»: «لن تتحمّل الشعوب المسلمة أبداً ذلّ التطبيع مع الكيان الصهيوني»”.

وأضاف: «إذا كان الأمريكيّون يظنّون أنّهم سيحلّون قضية المنطقة بهذا النّحو، فهم واقعون في الخطأ».

الحكومة الإماراتية توافق على التطبيع مع «الاحتلال» وإقامة علاقات دبلوماسية كاملة

ومضى المرشد الإيراني قائلا: «عليهم (الأمريكان) أن يعلموا أنّ أيّ نظام يجلس خلف طاولة التفاوض مع الكيان الصهيوني الغاصب، ستهتزّ مكانته بين شعبه».

واختتم خامنئي تغريدة بوسم (هاشتاج) «التطبيع خيانة».

«دولة الاحتلال»: 90% من الخطاب النقدي يعتبر التطبيع مع الدول العربية سلبي

يذكر أن الإمارات وقعت في 15 سبتمبر الماضي على اتفاق سلام مع إسرائيل، في البيت الأبيض الذي شهد في اليوم نفسه، أيضا توقيع «إعلان سلام» بين تل أبيب والبحرين، برعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وغداة التوقيع حمل الرئيس الإيراني، حسن روحاني، الإمارات والبحرين «عواقب»” توقيع اتفاقي التطبيع مع إسرائيل، محذرا من تأثير ذلك على الأمن في المنطقة.

وسط اتصالات حول التطبيع.. برلماني سوداني يرتب لزيارة وفد من بلاده إلى دولة الاحتلال

وقال روحاني وقتها، خلال الاجتماع الأسبوعي لحكومته، إن إسرائيل «ترتكب المزيد من الجرائم في فلسطين كل يوم».

وسأل الرئيس الإيراني، الإمارات والبحرين، دون تسميتهما “كيف يمكنكم مد أيديكم إلى إسرائيل، ومن ثم تريدون منحها قواعد في المنطقة؟ كل العواقب الوخيمة التي ستنتج عن ذلك ستقع على عاتقكم، أنتم الذين تقومون بأمر غير قانوني ضد أمن المنطقة”.

ومؤخرا تزايد الحديث عن قرب توقيع اتفاق جديد لتطبيع العلاقات بين إسرائيل ودولة عربية أخرى، رجحت وسائل إعلام عبرية أن تكون السودان.