ميركل تندد بالهجوم الدامي في فيينا: «معركتنا ضد الإرهاب مشتركة»

ميركل – صورة أرشيفية

صدى ليبيا | وكالات

نددت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الثلاثاء، بالهجوم الدامي الذي وقع في فيينا، قائلة إن محاربته «معركتنا المشتركة».

وفي تغريدة للناطق باسمها، قالت ميركل «المعركة ضد هؤلاء القتلة ومحرضيهم هي معركتنا المشتركة»، معربة عن تضامنها مع النمسا بعد الهجمات التي وقعت مساء الإثنين في وسط فيينا والتي أسفرت عن مقتل سبعة اشخاص.

وأضافت ميركل في رسالتها «إن أفكاري، في هذه الساعات الرهيبة التي يستهدف فيها الإرهاب فيينا، هي مع السكان المحليين وقوات الأمن الذي يواجهون معا هذا الخطر».

 ووأعلن وزير الداخلية النمساوي صباح اليوم، أن المسؤول عن هذا الهجوم والذي أردته الشرطة هو من أنصار تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال الوزير كارل نيهامر الذي أوضح في وقت سابق أن مشتبها آخر على الأقل ما زال هاربا، إن المنفذين كانوا عدة أشخاص لكن بدون تأكيد ذلك رسميًا.

وألقت وحدات الشرطة النمساوية القبض على 4 مشاركين في الهجوم المصنف إرهابيُا، الذي ضرب العاصمة فيينا، مساء أمس الاثنين، وذلك وفقًا لما أفادته فضائية «روسيا اليوم».

وكانت وسائل إعلام نمساوية، أعلنت مساء أمس الإثنين، مقتل 7 أشخاص جراء هجوم شنته مجموعة مسلحين فجر أحدهم نفسه قرب كنيس يهودي وسط فيينا، فيما أكدت الشرطة انتشار قواتها المكثف في المنطقة.